مـا دمتـ اقتربتـ مـن الصـدق ,, مـا دمتـ اقتربتـ مـن الذاتــ ,, إذاً ,, فقـد اقتربتــ كثيـراً من الآدميـه ...

11 يونيو 2010

أبداً لن تمـوت مدينتـي ..


وطنـي ذبيـح ..
مدينـتي مهـزومه
أرضـي أكلـها البـوار
ظـالم خـان عرشـي
إستـباح حصـوني و حطـم معبـدي
وعلى جـدران الحـزن صلـب مشاعـري
تبكـي على دروب المدينـة ,,, دموعـي البريئـة
من أجله ..
تغربت طيـوري ,, وانتحـرت كل الزهـور
من أجـله ..
تحطمت كلمـاتي ,, واختـنقت كل السطـور
لم يعـد يمـلأ فضـاءي ,, إلا الصمـت
وترنيـمة في الأفـاق
وحـزن أليـم ينحـدر فـي الأعمـاق
صرخـات مصلوبـة ,, يأبـاها حتى اللسـان
لكنـه الحبـــ ,,, ديـانـة القـلبـــ
من كان يتلـوا على قلبـي آيـات حب
وتراتيـل تنـادي بأني سـأرى يـوماً مدينـتي
فـرحى دون يـأس أو أحـزان
ويـوم أتيت ...
إقتحمـت مُـدني وقـلاعـي
سيطـرت على أقـوى جنـودي فـي مقـاومتك
سمعت أخـيراً صـوت الحب ينـادي
فـي هذا الوطـن
نسيـت معكـ حـدود الأرض وطـعم الحـزن
أصبحت الإبتسـامة على عيـني سـكن
تركتُ جميـع مدائنـي بين يـديك
مدائن حُـزني وخـوفي ,,, مدائن قهـري وضعـفي
حطمـتَ كل معـابد الأصنـام وشيدت آلـهة الجـمال
أقمت مملكتـي بسيف الطـهر وحصـن الحب
أعلنت عصـيانى لـ عصـر الكـذب
أطلقـتَ خيـول حبـك في دمـي
داويـتَ كل جـرح يسـكن موطنـي
ألقيتـُ فيك إنتظـار السنـين
وأحـزان عمـري وكل هزائمـي
تـُرانـي أحب ,,, !!
نعم .. أُُحب ..
بعد أن صـار عمـري خريفـاً تتسـاقط منه الأيام
فـ أرجوكـ ضـوء مدينـتي لا تنطـفي
قد كنت تعلـم كم تعذبنـي وحدتـي
لكنـي رأيتك الضـياء
نعم رأيتك ..
قديسـاً ينشـر دعـوة الحب فـي زمـن الغـرباء
فهـا أنا يا سـيد العـــمر ..
أهبـك نبضـات قلبـي نبضـة تـلو الأخـرى
كـي لا يحـياها سـواك
إتخـذنـي وطـناً
واهدينـي من أيامكـ عمـراً
وألقـي بكل جراحـي على باب المدينـة
لـ تبـدأ معكــ ,, أنتــ
مـدينتـي ..

&